بمليار ريال.. إنشاء صندوق وقفي بكلية محمد بن سلمان للإدارة

 
الرياض
 

 

 

 

كشفت كلية الأمير محمد بن سلمان للإدارة وريادة الأعمال بمدينة الملك عبدالله الاقتصادية، عن تأسيس صندوق وقفي لتعزيز برامجها وأنشطتها العلمية والبحثية والتطبيقية، وضمان التمويل المستدام لتحقيق أهدافها في دعم سوق العمل بالكوادر الوطنية، وتعزيز دور المنشآت الصغيرة والمتوسطة والإسهام في تنمية الاقتصاد الوطني بما يتوافق مع طموحات الشباب وتطلعات الرؤية 2030.

وأوضح نائب رئيس مجلس الأمناء بالكلية فهد بن عبدالمحسن الرشيد، أن خطوة إنشاء الصندوق الوقفي الذي يسعى لتوفير مبلغ مليار ريال حتى العام 2020، تأتي في إطار سعي الكلية لتعزيز دورها الريادي في المجال العلمي والبحثي، وضمن الخطط الموضوعة لضمان الاستمرارية، وتمويل الأبحاث والدراسات التطبيقية بهدف تحويل نتائجها إلى منتجات تسهم في تطوير وتنمية بيئة الإدارة وريادة الأعمال في المملكة، ودعم الاقتصاد الوطني ومسيرة التنمية، ولبناء وترسيخ هذا الصرح العلمي ليبقى أحد منابر التعليم الأكاديمي حول العالم، واسمًا بارزًا في سماء التعليم العالي.